الجزائر تدعو لحماية الروهينغا المسلمين بشكل عاجل

elbilad 0 تعليق 0 ارسل لصديق نسخة للطباعة

سارعت الجزائر لاتخاذ موقف رسمي تجاه ما يحصل من أعمال عنف وتقتيل وحشي ضد مسلمي الروهينغا، حيث طالبت حكومة ماينمار بحماية مواطنيها الروهينغا وبشكل عاجل.

وفي السياق ذاته، أعربت الجزائر أمس في تصريح للناطق الرسمي لوزارة الشؤون الخارجية عبد العزيز بن علي شريف عن “انشغالها العميق” إزاء أعمال العنف التي تناقلتها العديد من المصادر الإعلامية والمرتكبة ضد مسلمي الروهينغيا في ميانمار داعية حكومة ميانمار إلى “حماية مواطنيها الروهينغيا بشكل عاجل”.

وفي رد فعل للمعلومات المتداولة من طرف مصادر عديدة مفادها ارتكاب أعمال عنف ضد مسلمي الروهينغيا في ميانماري أكد بن علي شريف في تصريحه لـ “وأج”، أن “المآسي التي تجري في ميانمار بعيدة عن الأعين والتي يتعرض لها مسلمو الروهينغا بلغت درجة لا توصف من البشاعة حسب المعلومات التي تتناقلها العديد من المصادر الإعلامية” مؤكدا أن “هذا العنف يعد مصدر انشغال كبير” بالنسبة للجزائر.

 وفي موقف من الجزائر تجاه تلك الأحداث العنيفة ضد مواطنين عزل، قال المتحدث باسم وزارة الشؤون الخارجية “ندعو حكومة ميانمار لاتخاذ كل الإجراءات الضرورية لتسليط الضوء على أعمال العنف هذه والقيام بدورها في حماية مواطنيها من الروهينغيا المسلمين”.لم يفوت المتحدث الفرصة لدعوة   المجتمع الدولي أيضا إلى “تحـــــرك عاجل في إطار مجلس الأمن الأممي والمحافظـــــة السامية للاجئين لوضع حد للعنف الممارس ضد هؤلاء السكان والوقاية من مأساة إنسانية باتت محاورها ترتسم كل يوم أكثر”.

 

القراءة من المصدر:elbilad

أخبار ذات صلة

0 تعليق